يُمكن أن يتعرّض الشعر للتلف، ويُصبح مجعدًا نتيجة سوء العناية به، وأحيانًا قد تبدأ المشكلة من تقصّف أطراف الشعر وجفاف خيوطه، وتتفاقم مع مرور الوقت نتيجة إهمالها لينتهي الأمر بالشعر باهتًا ومُجعدًا، ويصعب تصفيفه والتحكم به، لكن لا يعني ذلك الاستسلام للمشكلة وترك الشعر المجعد على حاله، بل يجب التحلي بالصبر، ومعرفة الأسباب والممارسات الخاطئة التي تزيد من سوء حالته، للمساعدة على إصلاحه، واستعادة نعومته وحيويته ولمعانه، فما الذي يُسبب تجعّد الشعر، وكيف يُمكن إصلاحه، في هذا المقال الإجابة على هذه التساؤلات.[١]


لماذا يصبح الشعر مجعد

يُصبح الشعر مُجعدًا بتأثير الرطوبة، وذلك عندما ترتفع طبقة الجلد الخارجيّة التي تُغلف الشعر، والتي تتكون من خلايا ميتة تعتني بصحة البصيلات، وتُحافظ عليها وتحميها، مما يسمح بدخول الرطوبة إلى داخل هذه البصيلات، وعندما تزيد الرطوبة عن حاجة الشعر تنتفخ خيوطه وتُصبح مجعّدةً تلقائيًا، وبالمقابل فإنّ افتقار بصيلات الشعر للرطوبة التي تحتاجها سيسبب جفافها وفي حال تفاقم الجفاف ستتلف البصيلات وتتجعد وتُصبح باهتةً وغير حيوية، أي أن التجعد بالنسبة للشعر يُشكل نداءً يطلب فيه التغذية والرطوبة اللازمة للحفاظ على صحته، ومن جهةٍ أخرى قد يجف الشعر بسبب العوامل الآتية:[٢]

  • عدم شرب كميةٍ كافية من الماء.
  • العوامل الطبيعيّة، مثل: الطقس الرطب الذي بدوره يزيد من سوء حالة الشعر المجعد؛ إذ إن الشعر الجاف يمتص الرطوبة من الهواء فتنتفخ قشرة خيوط الشعر، وطبقتها الخارجيّة، وتصبح مجعدة بدلًا من أن تنفرد بشكلٍ مُسطح.[٣]
  • اتباع طرق عناية غير صحيحة للشعر تستنزف صحته، وتجففه، وتتركه تالفًا ومجعدًا، كاستخدام أنواع الشامبو القلوية، أو المنتجات القاسية التي تحتوي على الكحول.[٣][٢]
  • الإفراط في استخدام أدوات التصفيف الحرارة التي قد تجفف الشعر فتجعله مجعدًا أكثر.[٣]


وصفات طبيعيّة للعناية بالشعر المُجعد

توجد العديد من الوصفات الطبيعيّة التي تعتني بالشعر المجعد، وتصلحه، وتسهل التحكم به، لكن تجدر الإشارة إلى احتمالية أن يُعاني البعض من حساسيّة تجاه أيٍّ من المكونات المذكورة في هذه الوصفات، وبالتالي يجب اختبارها على جزءٍ صغير من الجلد أولًا، وأبرز هذه الوصفات ما يأتي:


ماسك زيت اللوز والبيض

يُصلح البيض التلف الذي يحدث في جذوع الشعر؛ بسبب احتوائه على كميةٍ عالية من البروتين، بينما يُطرّي زيت اللوز خيوط الشعر، ويُستخدم المكونان لصنع الماسك الآتي:[٢]

  • المكوّنات:
  • بيضة واحدة.
  • ربع كوبٍ زيت اللوز.
  • الطريقة:
  • ضعي المكونين في وعاء الخلط وامزجيهما معًا لتحصلي على مزيج ناعم القوام.
  • قسّمي شعرك إلى عدة أقسام.
  • وزعي المزيج على فروة رأسك، وعلى طول شعرك بالتساوي.
  • اتركي الماسك على شعركِ مدة 40 دقيقةً.
  • اشطفي شعركِ جيدًا، ثم اغسليه بالشامبو والبلسم المناسب، ويُنصح باستخدام منتجاتٍ خاليّة من الكبريتات.
  • استخدمي الوصفة بمعدل مرة واحدة أسبوعيًا.


غسول خل التفاح

يمتاز الشعر الصحي بدرجة حموضته التي تتراوح بين 4.5 -5.5 درجة، والتي تُحافظ على بشرة خيوط الشعر مغلقةً ومسطحة، لكن في حال أصبح الشعر قلويًا جدًا فإن ذلك قد يُسبب بفتح بشرة الشعر وترك الخيوط مُجعدةً، وهنا تأتي فعاليّة خل التفاح الذي يعد بمثابة أحد أحماض ألفا هيدروكسي قليلة الحموضة التي تُستخدم لترويض الشعر المجعد، والذي يُخلص فروة الرأس وخيوط الشعر من تراكمات وبقايا المنتجات التي قد تعلق بها، ويُعزز لمعانها، كما أنه يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات فيُحارب قشرة الرأس، ويُستخدم للشعر المجعد بالطريقة الآتية:[٣]

  • المكوّنات:
  • ثلث كوب من خل التفاح العضوي.
  • لتر من الماء الدافئ.
  • الطريقة:
  • امزجي خل التفاخ مع الماء الدافئ وحركي المحلول جيدًا.
  • اسكبي كميّةً مناسبة من المحلول على شعركِ بمثابة غسولٍ بحيث تُناسب الكمية طول شعركِ وسمكه، ويُمكنك استخدامه كله، أو تخزين المتبقي منه لاستخدامه لاحقًا.
  • اتركي المحلول على شعرك مدّة دقيقة إلى ثلاث دقائق.
  • اشطفي شعركِ جيدًا بالماء البارد.
  • جففي شعركِ باستخدام السشوار.
  • استخدمي الوصفة بمعدل مرة إلى مرتين أسبوعيًا.


تدليك الشعر بزيت جوز الهند

يُعد زيت جوز الهند من الزيوت الغنيّة بحمض اللوريك، كما أنه سريع الامتصاص ويتغلغل بعمق في خيوط الشعر ويُرطبها ويحد من فقدانها للبروتين، وفي حال استخدامه على الشعر المُجعد قبل غسله أو بعده يُرطبه بعمق ويحد من تجعّده، وذلك باتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • المكوّنات:
  • كميّة مناسبة من زيت جوز الهند العضوي بحسب طول الشعر وسمكه.
  • الطريقة:
  • اسكبي كميّة مناسبة من زيت جوز الهند العضوي في راحة يدك.
  • وزعي الزيت على شعركِ وفروة رأسك، ودلكيه بلطفٍ.
  • اتركي الزيت على شعركِ مدة 15 دقيقةً.
  • اغسلي شعرك جيدًا باستخدام الشامبو لإزالة الزيت منه كليًا.
  • يمكنك ترك كميّةً قليلةً من الزيت بحيث تبقى على شعركِ بعد غسله بالشامبو كقناعٍ ليلي، لكن ضعي منشفةً ناعمةً فوق الوسادة للنوم عليها، أو استخدمي وسادةً قديمةً لتجنب التصاق الزيت بالوسائد وتشكل البقع عليها.


نصائح للحد من تجعّد الشعر وإصلاحه

يُنصح باتباع الإرشادات الآتية وأخذها بعين الاعتبار لإصلاح الشعر والعناية به، والحد من تجعّده، وهي:[٤]

  • قلّمي أطراف شعركِ التالفة بين الحين والآخر وتخلصي منها؛ حتى لا ينتقل التقصف على امتداد خصلة الشعر فيُسبب المزيد من الضرر، ويجعل خيوط الشعر متجعدّةً، وفي حال كنت تعيشين في مناطق رطبة يُنصح بقص الشعر على شكل خطوطٍ حادّة؛ للحفاظ على وزن الشعر وإبقائه منحفضًّا، وبالتالي حمايته أكثر.
  • تجنّبي الاستحمام وغسل الشعر بالماء الساخن، إذ يزيل البخار زيوت الشعر الطبيعية، وبالتالي يتطلب الشعر المزيد من الرطوبة بسبب افتقاره لتلك الزيوت، ويُنصح باستخدام ماءٍ فاتر في حال عدم القدرة على غسل الشعر بالماء البارد.
  • استخدمي الشامبو ومُنتجات العناية المناسبة لشعركِ والخالية من المواد القاسيّة؛ كالكحول، والتي تحتوي على مكوناتٍ مرطبة، وأشهرها الجليسرين، الذي يمتص الرطوبة الزائدة من الهواء، ويصنع طبقةً واقيّة تغلف الخيوط، وتحميها من التلف والتجعّد.
  • تجنبي غسل الشعر بالشامبو بشكلٍ مُفرط، واستخدمي الشامبو المصمم خاصةً للشعر المجعد، والذي يُقاوم التجعد لكن لا تستخدميه بشكلٍ يومي، وإنما يومًا بعد يومٍ على سبيل المثال وبالتناوب بينه وبين البلسم؛ إذ إن الشامبو قد يستنزف المرطبات، ويُزيل الزيوت الطبيعية من شعرك، كما تجدر الإشارة لضرورة استخدام البلسم على الجزء السلفي من الشعر؛ أي من مؤخرة العنق باتجاه الأطراف دون وضعه على فروة الرأس.

المراجع

  1. Jenny Tran (12-1-2021), "How to Repair Damaged, Curly Hair", wikihow, Retrieved 8-2-2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت Meenal Rajapet (2-2-2021), "14 Home Remedies For Frizzy Hair", stylecraze, Retrieved 6-2-2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Corey Whelan (25-11-2019), "5 Home Remedies for Frizzy Hair, Plus Tips for Prevention", healthline, Retrieved 7-2-2021. Edited.
  4. ABIGAIL WHITTINGTON (27-6-2019), "10 Ways to Tame and Get Rid of Frizzy Hair for Good", goodhousekeeping, Retrieved 7-2-2021. Edited.